الروح هو سرور الآب

الروح القدس هو الله. الروح القدس، الشخص الذي يسكن فينا، يقودنا، ويطهرنا، ليس أقل من كونه الله. الدليل البسيط على ذلك هو الإشارة المتكررة إليه “كروح الله”. الروح هو “روح الله” ليس لأن الله خلقه، ولكن لأنه يشارك في طبيعة الله وهو منذ الأزل من الله (انظر 1 كورنثوس 10:2-12).

إذا كان ابن الله مساو للآب منذ الأزل إلى الأبد، كما يتضح في يوحنا 1:1-3، كذلك الروح القدس مساو لهما هما الاثنين منذ الأزل إلى الأبد، لأن، طبقًا لرومية 9:8-11، روح المسيح هو روح الله نفسه. إذا لم يكن الأمر كذلك، لكنا تخيلنا أنه كان هناك وقت كان الابن فيه بلا روح والآب بلا روح. ولكن الروح القدس أساسي في العلاقة بين الآب والابن. هو، باستخدام كلمات هاندلي س.ج. مول، “النتيجة، الرابطة، واسطة نقل سرورهما وحبهما المتبادل الدائم” (من كتاب شخص وعمل الروح القدس، صفحة 28).

كما أحب الله الآب الابن منذ الأزل، كان هناك الروح القدس الغير محدود للحب والسرور بينهما، الذي هو نفسه شخص إلهي. لذلك، عندما صلى يسوع من أجل الكنيسة في يوحنا 26:17، لم يكن يسأل الآب من أجل ما هو أقل من الروح القدس عندما قال، “وَعَرَّفْتُهُمُ ٱسْمَكَ وَسَأُعَرِّفُهُمْ، لِيَكُونَ فِيهِمُ ٱلْحُبُّ ٱلَّذِي أَحْبَبْتَنِي بِهِ، وَأَكُونَ أَنَا فِيهِمْ.

أكثر حقيقة رائعة من كل الحقائق التي سنكتشفها في هذه الأيام التعبدية السبعة هي أن الروح القدس عندما يأتي إلى حياتنا، لا يأتي فقط كروح الابن، ولا يأتي فقط كروح الآب، بل يأتي كروح الحب الغير محدود بين الأب والابن، حتى نحب الآب بنفس محبة الابن، ونحب الابن بنفس محبة الآب.



Categories: Arabic, christianity

Tags: , , , , , , , , , , , , ,

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: