العبادة هى صلاة

الله يدرك محدوديتك. هو يستطيع أن يراك، لكن انت لا تستطيع أن تراه. هو يقدر ان يسمعك بوضوح وبشكل مباشر، لكن انت تقدر ان تسمعه فقط بشكل غير مباشر. هو على دراية بالتوتر الذي يقع عليك، ويسمح به.

انت تُمجده عندما تصلي. الصلوات المسيحية تقر ان الله كُلي الوجود، ومهتم، وكُلي المعرفة، وكُلي القدرة. الصلاة تقبل وضعية الخضوع. نحن لا نقف وجها لوجه نتحدث، ونضع أنفسنا في منافسة قوة. الصلاة ليست مناظرة. الصلاة تعني اننا نقبل صغرنا النسبي؛ نحن نقبل تصميمه للحياة البشرية، نقبل طرقه، نقبل حكمته وخططه، ونحترم قيادته للمخزون الهائل للموارد.

وهي تعني اننا نعترف بحاجاتنا. “اطلبوا الرب وعِزَّهُ. التمسوا وجههُ دائما”(اخبار الأيام الأول ١١:١٦).ليس لأنه يجهل احتياجاتنا، بل لأنه يريدنا أن ننطقها أمامه، لذلك عندما يساعدنا سوف نقوم بالربط ونعطيه المجد. هو يريد أن يسمع كلماتنا الحزينة على الخطية حتى يتمكن من تأكيد حبه لنا وغفرانه المستمر في المسيح. هو يريدنا ان نجلب له احتياجات الأخرين_ليس لأنه لم يقدر ان يعرفها بدون مساعدتنا، لكن هذا اشبه بتمرين جميل على الحب والرأفه. هو يحب أن يجيب لأننا صَلينا.

هو ينتظر ليُسأل. هل ستُعطي له دقيقة الأن؟



Categories: Arabic, christianity

Tags: , , , , , , , , , , , , ,

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: